إجلاء الرعايا الجزائريين من الخارج : وصول 302 مسافرا قادما من إسطنبول

حطت مساء أمس الخميس بمطار الجزائر الدولي طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية قادمة من مطار إسطنبول (تركيا) وعلى متنها 302 مسافرا جزائريا كانوا عالقين بهذا البلد بسبب غلق الاجواء أمام حركة الطيران الدولية منذ بداية تفشي جائحة كورونا، حسبما صرح به الناطق الرسمي للشركة، امين اندلسي.

وأضاف المسؤول ان الطائرة الناقلة للمسافرين في إطار مواصلة عمليات إجلاء الرعايا الجزائريين من الخارج و هي من نوع “أ-330” قد حطت بمطار هواري بومدين الدولي (الجزائر العاصمة) اليوم على الثامنة مساء (20 سا).

ومن المرتقب كذلك، حسب نفس المصدر، ان يتم إجلاء رعايا آخرين من تركيا اليوم الجمعة عبر رحلة أخرى تابعة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية.

وتندرج هذه الرحلات في إطار برنامج إجلاء المواطنين الجزائريين العالقين في الخارج نتيجة وقف حركة النقل الجوي، طبقا لتعليمات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بضرورة اجلاء كل الرعايا الجزائريين العالقين في الخارج بسبب تفشي وباء كورونا المستجد.

وتشرف السفارات الجزائرية في الدول التي لا تزال تضم رعايا جزائريين عالقين على تنظيم الرحلات والتواصل معهم عن طريق البريد الالكتروني والرسائل النصية القصيرة.

وبهذا تكون الجزائر قد تمكنت من اجلاء قرابة 13.000 رعية منذ غلق المجال الجوي في 18 مارس الفارط.

الاذاعة الجزائرية

Related posts

Leave a Comment