حزب الحرية و العدالة يستنكر الدعوات الانفصالية و التحريضية على العنف للمدعو فرحات مهني

حزب الحرية و العدالة يستنكر الدعوات الانفصالية و التحريضية على العنف للمدعو فرحات مهني الجزائر, 20 يونيو 2020 (وأج) – استنكر حزب الحرية و العدالة, اليوم السبت ”بشدة” الدعوات الانفصالية و التحريضية على العنف للمدعو فرحات مهني داعيا السلطات العليا في البلاد الى اتخاذ “إجراءات فورية ضد الدولة التي تأوي نشاط الخونة الانفصاليين, بما فيها إعادة النظر في الموقف الرسمي من جبهة تحرير كورسيكا الفرنسية”. و جاء في بيان للحزب “يستنكر حزب الحرية و العدالة بشدة الدعوات الانفصالية و التحريضية على العنف التي يطلقها أساسا من باريس المدعو +فرحات مهني+”, مضيفا أن هذه الدعوات و إن كانت “لا تستحق أي رد فعل من منطلق أن وحدة الشعب الجزائري رسختها قرون و قرون من العيش المشترك و ارتوت بدماء أبنائه كل ربوع الوطن شبرا شبرا إلا أنها باتت تستوجب الموقف الحازم من السلطات العليا للبلاد في المتابعة القضائية لهذا العميل الذي سبق أن وجهت له الدعوة لزيارة الكيان الإسرائيلي الغاصب عدة مرات, و حث صراحة على تشكيل ميليشيات ضد الدولة الجزائرية”. و دعا الحزب السلطات العليا في البلاد إلى “اتخاد إجراءات فورية ضد الدولة التي تأوي نشاط الخونة الانفصاليين, بما فيها إعادة النظر في الموقف الرسمي من جبهة تحرير كورسيكا الفرنسية, عملا بمبدأ المعاملة بالمثل المعروف في العلاقات الدولية”.

Related posts

Leave a Comment