وهران: خرجات إلى المزارع لمراقبة المواشي المعروضة للبيع تحسبا لعيد الأضحى

شرعت مفتشية البيطرة لوهران في خرجات ميدانية على مستوى مختلف مزارع الولاية لمعاينة المواشي المعروضة للبيع تحسبا لعيد الأضحي, حسبما استفيد لدى هذه المفتشية التابعة للمديرية الولائية للمصالح الفلاحية. وتستهدف هذه الزيارات التي تشمل مختلف دوائر الولاية عينة من المزارع التي تعرض الخرفان للبيع بمناسبة عيد الأضحى علما أن كل واحدة من هذه المزارع يتراوح عدد الخرفان بها بين 200 إلى 400 رأس , وفقا لما أبرزته لوأج رئيسة مفتشية البيطرة. وتمس هذه العملية التي انطلقت منذ أسبوعين المربين الذين ينشطون على مستوى المزارع الواقعة بدوائر بوتليليس والسانية وقديل ووادي تليلات حيث تتواصل لتشمل باقي المناطق ببطيوة وعين الترك وبوتليليس أيضا , وفقا لما صرحت به نبيلة بن شيخ. ويكمن الهدف من هذه الخرجات في معاينة الحالة الصحية لهذه الخرفان الموجهة للبيع لا سيما تلك التي تم جلبها من المناطق السهبية بغرض تسويقها بمناسبة عيد الأضحى والتأكد من مطابقتها على غرار توفر أصحابها على الشهادة البيطرية. وفي هذا الصدد أكدت رئيسة مفتشية البيطرة أن “الوضعية الصحية للثروة الحيوانية بوهران في حالة جيدة ولا تعاني من أي مرض بحيث قمنا بحملة تلقيح القطيع ضد طاعون المجترات الصغيرة والحمى القلاعية وداء الكلب عند الأبقار ولم نتوقف عن تجسيد البرنامج الوقائي من مختلف الأمراض على الرغم من الحجر الناجم عن التدابير الوقائية للحد من انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد”. وعلاوة على مراقبة الوضع الصحي للقطيع يتم خلال هذه خرجات مراقبة العلف المخصص له فضلا على توعية المربين بضرورة التزام بالتدابير الاحترازية للوقاية من كوفيد -19 منها ارتداء الأقنعة الواقية عند عرض المواشي والعمل على ضمان شروط التباعد الجسدي واستعمال الهلام الكحولي, إستنادا للمتحدثة, داعية المواطنين إلى تجنب مرافقة الأطفال عند شراء الأضحية والتقيد بالقواعد الصحية. وفيما يخص تحديد نقاط البيع مثلما كان معهودا في المناسبات السابقة أردف نفس المصدر”لقد قدمنا اقتراحات للسلطات المحلية لتحديد النقاط بيع الماشية تحسبا لعيد الأضحى غير أنه لم يتم لحد الآن إصدار القرار الخاص بذلك” , مضيفا أن “المواقع العشوائية التي يتم بيع الخرفان عبرها لا تستطيع مفتشية البيطرة التدخل فيها”. للتذكير فقد تم غلق السوق الأسبوعي للماشية بالكرمة (شرق وهران) من طرف السلطات المحلية في إطار التدابير الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

Related posts

Leave a Comment